تعرفوا على المتبارين العشرة في تحدي Saf-Challenge

تعرفوا على المتبارين العشرة في تحدي Saf-Challenge

جرت المرحلة الأخيرة من مسابقة Saf Challenge، مسابقة للمخابز نظمتها Lesaffre ، في Baking Centre ™ بأبيدجان في الفترة الممتدة ما بين 25 إلى 27 جانفي الفارط. المسابقة كانت مفتوحة لجميع الخبازين الحرفيين القادمين من الدول الإفريقية وجزء من شبه القارة الهندية. بعد مرحلة الاختيار، تمت دعوة 10 متسابقين من 9 دول مختلفة للمرحلة النهائية :

ملك هذا الخباز من أديس أبابا –  إثيوبيا أكثر من 25 سنة من الخبرة في مجال صناعة الخبز. تكون سامسون في فندق فاخر بالعاصمة أين أتقن فنون الخبز و صناعة الحلويات ! حالياً، يعمل سامسون كمستشار و مدرب في عدة مخابز بإثيوبيا. حلمه كخباز هو تقديم وجبة فطور الصباح  للأطفال المحرومين قبل الذهاب إلى المدرسة.

 خلال التحدي، قدم سامسون وصفتين:  كرواسان محشي بالشوكولاتة و خبز بحبوب التيف الاثيوبية.

سامسون أيانو 

قدمت هذه المرشحة من لاغوس – نيجيريا  أين عاشت لأكثر من 25 عامًا. بعد أن امضت مدةً من حياتها المهنية خارج قطاع الخبز، قررت فتح مخبزتها الخاصة سنة 2016 أين نجحت في مضاعفة قدرتها الإنتاجية خلال 4 سنوات.

لا تنوي أولوميد التوقف عند هذا الحد ! حلمها توسيع مخبزتها، تحديث معداتها و تسويق خبزها في كل شوارع نيجيريا. الوصفات التي قدمتها المترشحة لتحدي Saf-Challenge هي : بريوش بقشور البرتقال و خبز بجوز الهند

أولوميد مارتينز

ولد إريك في مدغشقر، و دخل قطاع المخابز “بالصدفة” على حد تعبيره ، في عام 2008. بعد ذلك، تعلق بهذه المهنة النبيلة و أصبح خبازاً حرفياً مستقلاً في عام 2017. في الوقت الحالي، مخبزته تنتج و لا تبيع إلا عن طريق التسليم. يطمح إريك إلى فتح محل به نقطة بيع مع جزئ مخصص لصالون الشاي و بيع الساندويتش ليعرف الناس على جودة منتجاته. خلال التحدي قدم إريك هذه الوصفات: بريوش مورقة بالليمون الأخضر و خبز اللب بالذرة.

اريك لافيرن

ولدت مترشحتنا بالجزائر العاصمة، وتمارس مهنة الخبز في قرية أغريب.  شغفت حياة بالخبز  منذ طفولتها وقامت بتوجيه حياتها المهنية نحو هذا القطاع، حيث فتحت مخبزتها الخاصة في أغريب ما أسعد السكان.

 حلم حياة اليوم هو توسيع  نقطة بيعها و تحديث معداتها مع تخصيص ركن لتذوق الحلويات وارتشاف القهوة. قدمت حياة وصفتين لنهائي التحدي : بريوش جزائري بتمر الصحراء  بالإضافة إلى خبز الشعير.

حياة آيت لونيس

مولع بالخبز و واثق من إختياره،  تخرج جون في عام 1988 من المعهد العالي للعلوم والتكنولوجيا في تخصص الخبز. من 1989 إلى 2016 ، تقلد هذا الكيني جميع المناصب في عمله السابق ، حتى أصبح مديرًا عامًا ! في عام 2017 قرر جون المغامرة  و فتح
مخبزته بمعدات نصف اتوماتيكية. حلم هذا الخباز هو الاستمرار في تطوير واكتساب المعدات الآلية الحديثة. قدم جون وصفتين لنهائي تحدي Saf-challenge: خبز ساندويتش بمواد أولية رفيعة بالإضافة إلى خبز فييني.

جون مونيامبو

سينيغالي الأصل، يعمل هذا المرشح خبازاً في غامبيا. لمين متحمس لهذا الفن الذي يمارسه منذ 25 عامًا. يهدف ممثل غامبيا ، الذي يتسم بحساسية خاصة للقضايا الإنسانية، إلى إطعام 100 يتيم كل يوم وتدريب الشباب المحرومين في مهنة الخبز.
يريد لمين فتح مخبز صغير وشراء معدات مستعملة. قدم لمين وصفتين لنهائي تحدي Saf-challenge، خبز فرنسي بلمسة شخصية بالإضافة إلى خبز المورينغا المصنوع باستعمال 4 أنواع من الحبوب.

لمين نيانغ

أتانا لاهيرو من مدينة كولومبو ، عاصمة سري لانكا. بعد أن تابع التدريب في مجال السياحة ، وجد لاهيرو تربصاً في مطار كولومبو أين صنع لأول مرة خبزة… هكذا وجد لاهيرو مهنته! بعد ذلك، قام الشاب بعدة تكوينات من أجل الحصول على المعارف و المهارات اللازمة. يملك المرشح الآن مخبزته الخاصة ويهدف إلى تحسين معداته وفتح شبكة من المخابز في سريلانكا. قدم لاهيرو وصفتين لنهائي لتحدي Saf-challenge : خبز اللب الناعم بنسبة قليلة من السكر بالإضافة إلى خبز متعدد الحبوب بالثوم .

لاهيرو ليانيج

يعمل هذا الخباز الإثيوبي الشاب حاليًا في مخبز في جيبوتي. بعد تخرجه من المدرسة الثانوية ، دخل تامرو في قطاع الخبز أين تطورت مهارته بسرعة. في أقل من 8 سنوات ، أصبح خبازًا رئيسيًا في أحد أكبر المخابز في جيبوتي ، ويهدف الآن إلى فتح مخبزته الخاصة في إثيوبيا. حلمه هو تقديم مجموعة متنوعة ورفعة من الخبز وتدريب الخبازين الشباب، ما يقرب 20 شاباً في السنة. قدم تامرو وصفتين : خبز فرنسي و خبز بفرينة التيف ، حبوب محلية اثيوبية

تامرو بيشا

جان مارك هو أول المرشحين المحليين في المرحلة. أصله من مدينة أبيدجان، وجد هذا الخباز الشاب البالغ من العمر 28 عامًا نفسه في قطاع المخابز بعد أن فشل في مدرسته الإعدادية للعلوم الصحية و لم يكن يدري ما يفعل. مر هذا الشاب على عدة مراحل قبل أن يصبح خبازاً رئيسياً في 2019.

 يريد جان مارك  إكمال تكوينه دولياً قبل أن يفتح مركز تدريب في أبيدجان، حيث يرغب في نقل شغفه. قدم الخباز الشاب وصفتين : بريوش بالقهوة و خبز بأوراق المورينقا

جون مارك كونان

من قرية في بوكاندا ، فلورن هو المرشح الإيفواري الثاني في المغامرة. فلورون يستعمل بكثرة المنتجات المحلية لصنع الخبز و تابع عدة دورات تكوينية.

 يعمل فلورون كخباز في أبيدجان حيث يجسد رؤياه في الميدان  : منتجات عالية الجودة، صحية ومعظمها مصنوعة من مواد أولية محلية. حلمه هو توسيع هذه الرؤية لتشمل جميع أنحاء البلاد ورفع مستوى وعي سكان ساحل العاج لهذه القضايا.

 قدم المرشح وصفتين لنهائي تحدي: خبز فرنسي بالعسل و خبز بحبوب الكاكاو الإيفوارية

فلوران ياو